كيفية النجاح في قياس الأثر

كيفية النجاح في قياس الأثر

 

قياس الأثر عملية مهمة جدا في معرفة مدى تحقيق الأهداف التي تم وضعها وقامت المؤسسة بتنفيذها ولكي تحقق أهدافها يتطلب الأمر الاتي:

أولا: تحديد الأهداف

هنا يجب تحديد الاختلاف الي تريد أن تحدثه . عملية تحديد الأهداف ليس فقط المقصود منها تحديد الغرض ، بل التوجيه في الاستثمار ومساعدة حملة الأسهم في قياس التقدم. و الأهداف يجب أن تربط بشدة بين نظريات الاستثمار وتحقيق القيمة ، وهى عبارة عن إطار لشكل التقارير الاستراتيجية وتعمل كنقطة مرجعية للأداء خلال فترة الاستثمار .

ثانيا: إجعل قرارات الإدارة تنطلق من بيانات الاستثمار.

حدد ونفذ الطرق لتقوية استثمارات وعملياتك . تعمل القرارات القائمة على البيانات والتحليل تعلى تحقيق التحسين المستمر والتغيير طويل الأجل وخاصة كخصائص للتغيير. وتتضمن المراجعة الفعالة للاستثمار تقييم ردود فعل حملة الأسهم عن البيانات والتوصيات المطلوبة للتنفيذ لتحديد التغيرات.

ثالثا: تقرير البيانات 

تسمح تقارير البيانات لحملة الأسهم بالفهم والارتباط بالمنظمة، وهى تساعد في  كيف تعمل المنظمة تجاه تحقيق الأهداف، حيث تساعد في جذب مزيدا من الاستثمارات. وتقارير البيانات الفعالة تكون قائمة على الأدلة، وتعمل على تحقيق الاتساق بين توقعات أصحاب الأسهم عن المعلومات التي تم تغطيتها والمعلومات المعروضة بطريقة متجانسة وتمكن من عملية المقارنة وصناعة القرار

رابعا: طور إطار عمل واختار المقاييس 

تحديد المعايير والمقاييس التي تحاسب بها نفسك في مقابل إطار العمل الذي قمت بتطويره والمقاييس التي قمت باختيارها هي خطوة مهمة في تحديد البيانات التي سيتم استخدامها في عمليات قياس الأثر. وإطار العمل الفعال يتضمن مقاييس ووصف لكيفية تطبيقها والمعلومات التي تحتاجها مختلف فئات حملة الأسهم.

خامسا: تجميع وتخزين البيانات

تجميع وتخزين البيانات التي تحتاجها لتحديد مدى تقدمك، ويعتبر تجميع البيانات وتخزينها واستخدام أفضل الممارسات مهم في تقليل تكاليف التقرير. وعند تصميم عملية جمع وإدارة البيانات يجب ان يؤخذ في الاعتبار أهمية تكنولوجيا المعلومات والأدوات والمصادر ورأس المال البشري والطرق المستخدمة في الحصول على البيانات.

سادسا: التحقق من صدق البيانات 

التأكد من صحة البيانات التي تم تجميعها كافية. وعملية التحقق من صحة البيانات يعطي الثقة في جودة البيانات والقدرة على مراجعتها. وعرض النتائج بشفافية يتضمن معلومات كافية لاختبار كفاية ودقة البيانات.

سابعا: تحليل البيانات 

عملية تحليل البيانات يوفر نتائج يمكن أن تلعب دورا كافيا في كيفية صناعة قرار الاستثمار و وكيفية تخصيص رأس المال. واستخدام معايير قياسية في تحليل البيانات وأهداف العمليات توفر فهم كبير ونتائج قابلة للتنفيذ.

Author: د. عبدالرحيم محمد عبدالرحيم

دكتور عبدالرحيم محمد عبدالرحيم استشاري التخطيط الاستراتيجي وقياس الأداء المؤسسي والتدريب أستاذ مشارك – كلية المجتمع – دولة قطر drabdo68@yahoo.com aabdulraheem@moi.gov.qa 0097455169913 www.dr-ama.com مجالات الاختصاص: • التخطيط الاستراتيجي والإدارة الاستراتيجية • قياس الأداء المؤسسي ومؤشرات الأداء • القيادة وبناء الكفاءات القيادية • تدريب وإعداد المدربين • تنمية المهارات وإدارة الذات • إدارة البرامج والمشروعات • تدريس مواد الإدارة العامة:  أصول الادارة والتنظيم،  نظرية الإدارة  إدارة التسويق،  إدارة الطوارئ ،  إدارة المشاريع،  السلوك التنظيمي ،  إدارة الجودة الشاملة،  تحليل وتقييم السياسات العامة.  مناهج وطرق البحث العلمي .  القيادة التنظيمية،  إدارة الموارد البشرية،  إدارة الأداء.  إدارة التعويضات والمنافع  إدارة المواهب.  إدارة التفاوض وحل نزاعات العمل. البيانات الشخصية: • الاسم: عبدالرحيم محمد عبدالرحيم • تاريخ ومكان الميلاد: أول يناير 1968 - جمهورية مصر العربية • الجنسية: مصري المؤهلات العلمية: - دكتوراه في الإدارة العامة من كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في الإدارة العامة بعنوان "قياس الأداء المتوازن Balanced Scorecard في المنظمات العامة مع دراسة تطبيقية على شبكة الإذاعات الإقليمية في مصر". وأوصت اللجنة بطباعتها على نفقة الجامعة وتبادلها بين الجامعات. ورشحت الرسالة لجائزة الشارقة كأحسن رسالة دكتوراه في العلوم الإدارية في الوطن العربي لعام 2006. - ماجستير في الإدارة العامة – كلية الاقتصاد والعلوم السياسية – جامعة القاهرة بعنوان " التخطيط الاستراتيجي كمدخل لتطوير المنظمات العامة في مصر دراسة حالة المعهد القومي للقياس والمعايرة"، 2001م. - بكالوريوس تجارة - إدارة الأعمال- جامعة القاهرة –1990.

Share This Post On